إدارة التعليم بمحافظة البكيرية

منسوبو تعليم البكيرية يهنئون القيادة الرشيدة بمناسبة ذكرى اليوم الوطني89

محمد المسلم
رفع مدير ومنسوبو ومنسوبات إدارة تعليم البكيرية التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي عهده الأمين – حفظهم الله – بمناسبة ذكرى اليوم الوطني89 حيث قال مدير إدارة التعليم بمحافظة البكيرية الدكتور خالد بن راجح الراجح :


إن الذكرى التاسعة والثمانون لليوم الوطني المجيد يجعلنا نتذكر يوم سعودي أغر في جبين التاريخ وذكرى غالية على نفوسنا جميعاً ، تلك الذكرى التي نتوقف عندها متأملين عظم ما تحقق في تلك الحقبة التاريخية من إنجازات عملاقة ونهضة شاملة ، منذ عهد البطل عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ إلى عهدنا الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ والإنجازات التنموية العملاقة ، والمشروعات الرائعة تطال جميع المجالات والقطاعات، ومنها قطاع التعليم الذي حظي ولا يزال باهتمام كبير ودعم متواصل من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان ـ حفظهم الله ـ فخُصصت الميزانيات الضخمة ، وافتتحت المدارس المتميزة ، واستمرت جهود تطوير التعليم ، فأحرز طلابنا الفوز في العديد من المسابقات المحلية والإقليمية والعالمية ، كلها إنجازات يشهد بها القاصي والداني .
بهذه المناسبة الوطنية العظيمة ، يطيب لي أن أذكّر إخواني وأخواتي في أسرة إدارة التعليم بمحافظة البكيرية بالأمانة التي حملوها وأن يكونوا قدوة صالحة في تعميق معاني الولاء والانتماء والوفاء لثرى هذا الوطن المعطاء ، كما يطيب لي أصالة عن نفسي ونيابة عن الأسرة التعليمية بمحافظة البكيرية أن أرفع لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ أسمى آيات التهاني والتبريكات بهذه المناسبة الوطنية الغالية علينا جميعاً ، سائلا الله عز وجل أن يحفظ مملكتنا من كل سوء ومكروه ، وأدام أمننا واستقرارنا و رخاءنا في ظل قيادتنا الرشيدة ـ أيدها الله ـ وعشت يا وطن العز والشموخ رمزاً لمجد الأوطان وتحدث مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية الأستاذ محمد بن علي القضيبي :

يعيش وطننا الغالي فرحة عظيمه باليوم الوطني التاسع والثمانين لتوحيده وأمنه ورخاء شعبه، تسعة وثمانون عاما شهد هذا الوطن نهضة تنموية على جميع المستويات وانجازات وبناء مستمرة لتحقق مستقبل زاهر وأمة عظيمة تستمد قوتها ووحدتها من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.
إن ما تشهده المملكة اليوم من نهضة وازدهار هو بلا شك ثمار زمن التوحيد المبارك وما أفاء الله على مملكتنا الغالية من الثروات وما أولته قيادتنا من اهتمام ورعاية حتى غدونا لا تشرق شمسنا إلا على عطاء ولا تغرب إلا على بناء وتطوير لجميع وزارات وأجهزة الدولة .
وفي يوم الوطن أدعو الله أن يحفظ حكومتنا الرشيدة وأن يسدد على طريق الخير خطاها بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز
وقال مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية الأستاذ عبدالله بن محمد العقيلي :

يوما بلباس العزة والاستقرار
في اليوم الأول من برج الميزان تحل الذكرى السنوية الـ 89 لليوم الوطني لبلادنا المملكة العربية السعودية وهو يوما بلباس العزة والاستقرار كعادتها في كل عام منذ أن وحدها المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز وأرسى قواعدها على أسس ثابتة قوامها الدين الحنيف والعدل والمساواة بين أبنائها. وبعد أن اختاره الله إلى جواره وآلت أمورها إلى أبنائه البررة من بعده لم يحيدوا عن ما وضعها عليه المؤسس إلا بما زادها رفعة بين الأمم. حيث تمكنوا بعون الله وتوفيقه من تعزيز مكانتها وأصبحت بفضل حنكة قادتها من الدول الصاعدة في شتى المجالات ..
حمى الله أمتنا العربية والإسلامية من كل مكروه وحفظ الله بلادنا المملكة العربية السعودية وقادتها المخلصين وشعبها الطيب الوفي إنه سميع مجيب .
وكمال تحدث مدير إدارة شؤون المباني المهندس إبراهيم بن سليمان العجمي :

الذكرى الكريمة لليوم الوطني
كثيرة هي المعاني التي تتداعى للذاكرة عند الحديث عن الوطن وخاصة في مناسبة الاحتفاء باليوم الوطني المجيد ، لما يمثله الوطن لدى الإنسان من قيمة وجود ومرتكز أمال ومبعث طموح و مكون أساسي لذاته ورمز شخصيته .

ولعلنا في الميدان التربوي ونحن نحتفي بهذه المناسبة العزيزة نستشعر أمانة المسؤولية التي تمليها علينا رسالتنا التربوية نحو ناشئة الوطن من أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات في ربطهم بمكونات وطنهم وتعزيز قيم الولاء والانتماء وتعهدهم بترسيخ مبدأ العطاء من أجل وطنهم والتفاني في خدمته والعمل على رفعته وعلو شأنه من خلال برامج احتفائي تنشر الفرح والابتهاج وتتسق بنظمنا التربوية الهادف إلى بناء الشخصية .

وختاما نرفع أصدق التهاني لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وحكومتنا الراشدة وكل أبناء الوطن بهذه المناسبة الكريمة مع خالص الدعاء بأن يحفظ لنا وطننا ويحفظ أمننا .
وقال مدير الشؤون المالية والإدارية الأستاذ عبدالله بن مرزوق البدراني :

يوما من الأيام المشهودة
ان اليوم الوطني للمملكة يعد يوما من الأيام المشهودة في التاريخ الإسلامي المعاصر، ففي هذا اليوم أكمل الإمام المجاهد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – طيب الله ثراه – توحيد المملكة العربية السعودية تحت راية التوحيد (لا إله إلا الله محمد رسول الله) وكان ذلك إيذاناً بإحياء دولة الإسلام، وتجديد أمة العقيدة والتوحيد، وبناء دولة اتخذت من الكتاب والسنة دستوراً لها، ومنهج حياة في جميع شؤونها الصغيرة والكبيرة، الداخلية والخارجية، فكانت هذه الدولة – بفضل الله – عزا للإسلام وعونا للمسلمين، وخادمة للمقدسات الإسلامية، فكان اثر توحيد المملكة، وتأسيس دولة الإسلام خيرا وبركة على جميع المسلمين، وهذه حقيقة ناصعة لا يماري فيها أحد، والأدلة عليها أكثر من أن تحصى؛ فإن أول شيء فعله الإمام المجاهد هو ترسيخ الأمن، وإشاعة روح العدالة حول الأماكن المقدسة، فأصبح المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها يؤدون مناسك الحج والعمرة والزيارة في أمن وأمان على نفوسهم، وأموالهم، وأعراضهم، وقد كانوا قبل ذلك لا يأمنون على أرواحهم؛ومازلنا ولله الحمد ننعم بالأمن والرخاء تحت ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد حفظهم الله.
وتحدث أمين الإدارة الأستاذ خالد بن علي السديس :

ذكرى عزيزة ومناسبة غالية
إن ذكرى اليوم الوطني 89 ذكرى عزيزة ومناسبة غالية يستذكر فيها أبناء هذا الوطن النعم العظيمة التي أنعم الله بها على هذه البلاد الطاهرة ومنها نعمة الإيمان والأمن والأمان والرخاء وأن قيض لها قيادة حكيمة مخلصة لربها ومسلحة بالإيمان تسير على النهج المستقيم الذي رسمه موحد البلاد المؤسس الملك عبدالعزيز- طيب الله ثراه – وسار عليه أبناؤه الملوك البررة ، سعود، وفيصل، وخالد، وفهد وعبدالله رحمهم الله حتى وصلت القيادة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ليتواصل الإنجاز والعطاء لهذه البلاد العظيمة؛ إن هذه الذكرى الغالية تحمل أيضاً مرتكزاً هاما للانطلاق نحو المستقبل الأفضل برؤية مزدوجة تجمع الثقة بالتفاؤل والإصرار بالنجاح وترسم لوحة مشرفة يفوح منها عبق الماضي وزهو الحاضر وتمنح لنا وقفة تأمل واعتزاز بما وصلنا إليه من نماء وتطور عظيم؛ أسأل الله أن يحفظ بلادنا ويديم عليها نعمة الإسلام والأمن والأمان وأن يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ويمتعه بالصحة والعافية وان يحفظ سمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وأزف التهاني بهذا اليوم إلى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم والى كافة أفراد شعب وطننا الغالي.
وتحدث رئيس تقنية المعلومات الأستاذ عبدالعزيز بن سليمان الجربوع :

مشاعر الحب الصادق لوطننا الغالي
إن ذكرى اليوم الوطني التي تحل علينا كل عام هي ذكرى عزيزة وغالية على كل مواطن ومواطنة تسمو من خلاله مشاعر الحب الصادق لوطننا الغالي وقيادته التي حققت لأبناء هذا الوطن الحياة الكريمة من خلال توفير كافة الخدمات.

أن الاحتفال بيوم الوطن يعكس الروح الوطنية التي يجب أن نستشعرها في عقولنا ووجداننا ، وهذا اليوم العظيم يستحق أن نتوقف عنده ونحن نحتفل بما أنجزتاه عاما بعد عام لنستدرك الأبعاد الوطنية العميقة في نفوسنا حتى لا يصبح مجرد يوم عابر في شعورنا ، فهو مناسبة لتغذية الإحساس بالوطنية والشعور بها بكل صدق وإخلاص.

فهذا اليوم يذكرنا بالجهود العظيمة التي بذلها مؤسس هذه البلاد الطاهرة المغفور له بأذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود (طيب الله ثراه) لتوحيد هذا البلاد الغالية علينا جميعا ، فجمع شمل سكانها بعد فرقة وتناحر، وأرسى قواعد الأمن والاستقرار بدلا من الفوضى والصراعات، ونشر العلم ليبدد ظلام الجهل، ولينعم سكان هذا الوطن الغالي بالأمن والاستقرار.
وقالت رئيسة قسم نشاط الطالبات الأستاذة هدى بنت ثويني الثويني : ذكرى توحيد وطننا الغالي
تحل علينا هذا اليوم ذكرى اليوم الوطني التاسع والثمانين ذكرى اليوم المجيد وذكرى الفخر بيوم الوطن الغالي ذكرى توحيد وطننا الغالي علي يد الملك المؤسس ملك البناء موحد القلوب. وموحد الأمة جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل آل سعود طيب الله ثراه وأسكنه فسيح الجنان قائد مسيرة التوحيد بعد الشتات ومسيرة الأمن بعد الخوف مسيرة الرخاء بعد الفقر والتي استمرت حتى اكتمل توحيد مملكتنا تحت مسمى المملكة العربية السعودية في الأول من الميزان لعام 1351ه الموافق للثالث والعشرين من سبتمبر لعام 1932م لقد أرسى الملك عبدالعزيز أسس الدولة الحديثة على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم
وهي دولتنا تذهب نحو مراكز القوة والبناء والحضارة والرقي بالعلم والعمل والتفاني؛ و الإخلاص ورفع رايته خفاقة في المعالي والحفاظ على أمنه واستقراره والدفاع عن ترابه الظاهر أمام كل معتد وعابث إننا في هذا اليوم نهنئ قيادتنا الحكيمة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظهم الله – وأبقاهم ذخراً لهذا الوطن المجيد كما أهنئ صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم , ونائبه ونهنئ أنفسنا وابناء وطننا بذكرى هذا اليوم العزيز ذكرى الوحدة والبناء والشموخ وكما قال رئيس قسم نشاط الطلاب الأستاذ إبراهيم بن صالح الدريبي :

وطنا يرفل في خير وتقدم ونماء
تأتي مناسبة اليوم الوطني لهذا العام ووطنا يرفل في خير وتقدم ونماء، وأن المواطن والمقيم فيه ليحمدا الله العلي القدير على نعمة الأمن والأمان في هذا العصر الذي يشهد تحولات إقليمية ودولية على مستوى جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والصحية والبيئية، ورغم كل هذه التحولات استطاعت المملكة أن تتجاوزها ولله الحمد بما يدل على مدى حكمة وبُعد نظر قيادتنا الرشيدة، كما نحمد الله أن هذا الشعب ضرب أروع صور اللحمة والتكاتف في الأزمات كما هي في وقت الرخاء، ولعل هذه الصورة من الاستقرار واستمرار التنمية في ظل الأمن والأمان بين العالم أجمع مدى حب الشعب وولائه لقادته ومدى تحضره ورقيه.
لذلك، نحن الشعب السعودي نجد في ذكرى اليوم الوطني فرصة لتجديد الوفاء والحب لهذا الوطن وحكومته الرشيدة، ونسأل المولى عز وجل أن يعيد علينا هذه المناسبة في كل عام وبلادنا تفخر بمنجزاتها وأمنها ووحدتها وسيادتها وتلاحم شعبها، وأن يوفق الله قيادتنا وجميع المخلصين في بلادنا لما فيه الخير لهذا الوطن ، وكل عام وبلادنا الغالية بألف خير .
وتحدث مدير إدارة الأمن والسلامة المدرسية الأستاذ عبدالرحمن بن سليمان العويرضي : يعد يوماً تاريخياً مجيدا
اليوم الوطني في تاريخ هذه المملكة يعد يوماً تاريخياً مجيدا. بعد أن لم الملك المؤسس عبدالعزيز طيب الله ثراه شمل هذا الوطن الواسع الغالي وأسس بنيانه على قاعدة ثابتة صلبة لا تزعزعها العواصف والرياح. في وحدة الدين والقوة والمحبة بين القيادة والشعب.. وطن يتجدد بإنجازات هائلة ودائمة من الإعجاز السياسي والعلمي والعمراني والصحي والزراعي إلى آخر منظومة التطور اللامحدود في عصر السرعة والتقدم بصورة عظيمة يقف عندها المرء منبهراً ومندهشا، وها نحن اليوم نحتفل بهذه الذكرى الغالية. والتي وأرجو أن تعود هذه المناسبة على المملكة والقيادة والشعب وهم ينعمون في رغد العيش والأمن والأمان ويسرني ان أسوق التهنئة الغالية الصادقة لمليكنا المفدى والى سمو ولي العهد كما أهنئ صاحب السمو الملكي أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود وسمو نائبه والى كافة إفراد الشعب الوفي شعب الإباء والحب لتراب الأرض الطاهر.
وتحدث المستشار التعليمي الأستاذ علي بن صالح الحواس :

ذكرى خالدة
ان الذكرى 89 ذكرى خالدة لتوحيد المملكة العربية السعودية ولم شتاتها على يد القائد الفذ المغفور له إن شاء الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ومن معه من الرجال الأوفياء المخلصين تعد ذكرى غالية على كل مواطن في هذا الكيان الكبير فالجميع يسعد بماضينا المجيد الذي سطره التاريخ بمداد من ذهب، فعندما نتحدث عن المملكة لابد أن نقف وقفة تأمل فالمملكة ليست دولة فقط بل قارة ربطت بيت الشرق والغرب فأرسى المؤسس قوائم الأمن والأمان واستمتع كل مواطن بالرخاء والعزة وتواصلت أيادي الخير والعطاء حتى وقتنا الزاهر الملئ بالانجازات في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهم الله .. ولاشك ان الجميع يشاهد ويلمس تلك النقلات التنموية في كل منطقة ومدينة ومحافظة ومركز فأيادي الخير طالت الجميع ونعم المواطن بكل سبل العيش الرغيد والحديث عن هذه الجوانب يكثر ولن تفي صفحات لسبر أغواره .. وهى مناسبة لأرفع التهنئة للقيادة الرشيدة اعزها الله أسال الله العلى العليم أن يديم علينا نعمه الامن والامان
وكما قال قائد مدرسة ثانوية الفويلق الأستاذ عبدالرحمن بن عبدي البشري :

ذكرى خالدة
ان الذكرى 89 ذكرى خالدة لتوحيد المملكة العربية السعودية ولم شتاتها على يد القائد الفذ المغفور له إن شاء الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ومن معه من الرجال الأوفياء المخلصين تعد ذكرى غالية على كل مواطن في هذا الكيان الكبير فالجميع يسعد بماضينا المجيد الذي سطره التاريخ بمداد من ذهب، فعندما نتحدث عن المملكة لابد أن نقف وقفة تأمل فالمملكة ليست دولة فقط بل قارة ربطت بيت الشرق والغرب فأرسى المؤسس قوائم الأمن والأمان واستمتع كل مواطن بالرخاء والعزة وتواصلت أيادي الخير والعطاء حتى وقتنا الزاهر الملئ بالانجازات في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهم الله .. ولاشك ان الجميع يشاهد ويلمس تلك النقلات التنموية في كل منطقة ومدينة ومحافظة ومركز فأيادي الخير طالت الجميع ونعم المواطن بكل سبل العيش الرغيد والحديث عن هذه الجوانب يكثر ولن تفي صفحات لسبر أغواره .. وهى مناسبة لأرفع التهنئة للقيادة الرشيدة اعزها الله أسال الله العلى العليم أن يديم علينا نعمه الامن والامان
وتحدثت قائدة مدرسة الثانوية الثانية الأستاذة منيرة بنت صالح الزبن : فرحة كبرى
لقد عمت فرحة كبرى وشعور غامر بالفخر والاعتزاز نحو هذا البلد الآمن بحلول الذكرى التاسعة والثمانين ليومنا الوطني الملاحم العظيمة التي مرت على بلدنا المعطاء تسجل بأحرف من ذهب ونور يوم ملامح البطولة والبناء والتطور التي أرساها المؤسس جلالة المغفور له الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ يرحمه الله ـ ومنذ اليوم الأول من الميزان من عام 1351هـ يشهد وطننا الغالي تطورا هائلا يوما بعد يوم وأصبحت بلادنا تلعب دورا مميزاً في جميع الميادين
نسأل الله العلي القدير أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأيمان وأن يحفظ قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وأن يوفق الجميع لخدمة الدين والوطن .
وتحدث رئيس المراجعة الداخلية الأستاذ عبدالله بن سعود البشري :

بمناسبة هذا اليوم العظيم على قلوبنا
نهنيء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين والاسرة المالكة وكافة الشعب السعودي وأقول إن اليوم الوطني للمجتمع يعد من المناسبات الهامة جداً والمحفورة في الذاكرة والوجدان . حيث أن هذا اليوم هو اليوم الذي تتحقق فيه التكامل والوحدة وتزيل الفرقة والتفكك بين أبناء الوطن الواحد هو اليوم الذي يشهد له التاريخ بمدى التطور والازدهار الذي حدث. وحب الوطن هو أول حب يغرس في قلوبنا منذ الولادة حتى الوفاة. حيث أن الوطن قد حضضنا بترابة وبكنفة ومهما ابتعدنا عنه لانستطيع أن ننسى عشق الوطن.

وكما تحدث مدير إدارة الأمن والسلامة المدرسية الأستاذ عبدالرحمن بن سليمان العويرضي :

ذكرى توحيد وطننا الغالي
تحل علينا هذا اليوم ذكرى اليوم الوطني التاسع والثمانين ذكرى اليوم المجيد وذكرى الفخر بيوم الوطن الغالي. ذكرى توحيد وطننا الغالي علي يد الملك المؤسس ملك البناء موحد القلوب. وموحد الأمة جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل آل سعود طيب الله ثراه وأسكنه فسيح الجنان قائد مسيرة التوحيد بعد الشتات ومسيرة الأمن بعد الخوف مسيرة الرخاء بعد الفقر والتي استمرت حتى اكتمل توحيد مملكتنا تحت مسمى المملكة العربية السعودية في الأول من الميزان لعام 1351ه الموافق للثالث والعشرين من سبتمبر لعام 1932م لقد أرسى الملك عبدالعزيز أسس الدولة الحديثة على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم
وهي دولتنا تذهب نحو مراكز القوة والبناء والحضارة والرقي بالعلم والعمل والتفاني؛ و الإخلاص ورفع رايته خفاقة في المعالي والحفاظ على أمنه واستقراره والدفاع عن ترابه الظاهر أمام كل معتد وعابث إننا في هذا اليوم نهنئ قيادتنا الحكيمة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظهم الله – وأبقاهم ذخراً لهذا الوطن المجيد كما أهنئ صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم , ونائبه ونهنئ أنفسنا وابناء وطننا بذكرى هذا اليوم العزيز ذكرى الوحدة والبناء والشموخ.

وكما تحدث قائدة الثانوية الثانية الأستاذة منيرة بنت صالح الزبن :
تحل علينا هذا اليوم ذكرى اليوم الوطني التاسع والثمانين ذكرى اليوم المجيد وذكرى الفخر بيوم الوطن الغالي في كل عام لنا تاريخ عطر مع ذكرى تأسيس المملكة العربية السعودية على يد المفغور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه وهي مناسبة مهمة تستدعي منا الوقوف على ما تحقق لهذا الوطن من نهضة شاملة في كافة المستويات والاتجاهات والتي تعبر عن ما حباه الله لهذا الوطن من مقدرات كبيرة أسهمت بعد توفيق الله عز وجل بأن تتبوأ المملكة العربية السعودية هذه المكانة العالمية الرفيعة بين الدول، وأن تحقق بفضل الله مكانتها المستحقة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، منذ تأسيسها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه وما قدمه أبناؤه من بعده لخدمة دينهم ووطنهم وأمتهم، فهي ذكرى عظيمة يعتز بها السعوديون جميعاً كونها من الثوابت الراسخة في ذاكرة الوطن حيث يتجدد الولاء والانتماء بشرف وفخر وهم يرون أن هذه الاحتفالية السنوية التي تؤكد مدى انتماء المجتمع السعودي لوطنهم وعشقهم لترابه والتفافهم حول قيادتهم ليمضي هذا الوطن الغالي في مسيرته تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم الله لتحقيق المزيد من التطور والنماء وتعزيز مكانة المملكة على كافة المستويات الحضارية والسياسية والاقتصادية. إننا في هذا اليوم نهنئ قيادتنا الحكيمة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده-حفظهم الله- وأبقاهم ذخراً لهذا الوطن المجيد كما أهنئ صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم وسمو نائبه ونهنئ أنفسنا وأبناء وطننا بذكرى هذا اليوم العزيز ذكرى الوحدة والبناء والشموخ .

وقال الأستاذ محمد بن مطلق الوهيبي مدير إدارة الموارد البشرية :

اليوم الوطني المجيد
يأتي الاحتفال بذكرى ٨٩ باليوم الوطني المجيد لبلادنا المملكة العربية السعودية يمثّل مناسبة سنوية لجرد الإنجازات والأعمال التي حققتها المملكة خلال العام، فهو حدث يتجاوز استعادة تاريخ التأسيس والتوحيد لهذه البلاد المباركة إلى الاعتزاز والفخر بالمكتسبات الجديدة التي تحققت ما بين ذكرى اليوم الوطني السابقة واللاحقة، فمع ذكرى اليوم الوطني في كل عام، هناك الكثير من الإنجازات والإضافات التي ترتقي ببلادنا نحو آفاق مستقبلية واعدة.

التقويم

أكتوبر 2019
د ن ث أرب خ ج س
« سبتمبر    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

جائزة الشيخ ابراهيم بن عبدالله الحديثي وابناءه للتميز

من تويتر